الرئيسية / قصيدة النثر / لجَدَتي .. أيهم فاضل محفوض .. سوريا

لجَدَتي .. أيهم فاضل محفوض .. سوريا

13933251_1568007980175222_486274741_n

سأرحل

خارج هذه المجرة

ربما أرتاح أكثر

أروي للفضاء

قصص الأرض

التي التهمت أحبتي

و نثرت من تبقى

ملحاً على جراحها

علها تشفى …

فلا هي ارتاحت

ولم أزل أشقى !

صغيرة هذه الأرض

علي أريد أرضاً أكبر ..

 

من جدتي :

حفيدي الكبير

جهزت لك المهد

يا صغيري لا تبك

كل القماش الأبيض

و الأغاني التي تحب

و بعض الأشعار

و حبل السرة

ريحانك المدقوق

كلها هنا فلا تتأخر …

 

الطريق إلى السماء

بخار الماء

يغلف جسدي

الشمس حنونة

غيوم تمازحني

لا أستطيع الابتسام

القمر يأرغل

و ينفث دخانه

في وجهي …

تقفز على الحبل

بعض النجوم

و بعضها يسابقني

صوت الينابيع

يسحرني ..

تفتح ذراعيها

جدتي

و تغمرني ..

……………

شاهد أيضاً

بدأنا الحب .. نهاد خده .. الجزائر

… بدأنا الحب وأنهيناه وبطارية الهاتف ماتزال فوق 5٪ في ذلك الوقت أنجبنا طفلين الأول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *