الرئيسية / شعر تفعيلة / عَشِقْتُ الصَّدَى .. هالة نور الدين .. مصر

عَشِقْتُ الصَّدَى .. هالة نور الدين .. مصر

14371891_858575397576153_36575201_n

إنِّي عَشِقْتُ الصَّدَى
فِي رَنَّةِ اليَاءِ ؛
فَاهْتَزَّ نَاي الرُّؤَى
مِنْ رَعْشَةِ المَاءِ
،
طَرَقْتُ نَجْمَ المَرَايَا
لَيْلَ وَحْشَتِهَا
وجِئْتُ رَغْمَ النَّوَى
مِنْ خَلْفِ جَوْزَاءِ
،
ويَسْأَلُونَ عَنِ المَكْنُونِ فِي رِئَتِي
مَا بَالُهُ ..،
وَتَرٌ يَبْكِي عَلَى اللَّاءِ !
،
هَلْ تِلْكَ قَطْرَاتُ تُرْخِي
لَوْزَ نَاصِيَتِي ؟
أمْ لَمْعَةٌ
تَقْتَفِي فِي البُعْدِ أشْيَائِي ؟!
،
كَأنَّمَا
هِبَةُ الأسْمَاءِ فِطْرَتُهَا
وَجْهَانِ مِنْ صِبْغَةِ المِشْكَاةِ أسْمَائِي !
،
أنَا هُنَا
لمَدَى الأقْمَارِ عَاكِفَةٌ
يَا مَنْ وَهَبْتَ السَّنا
فِي غَوْرِ بَيْضَاءِ

…….. 

شاهد أيضاً

لَا تَقُلْ كَفَىٰ أَيُّهَا الْقَلْبْ .. محمد وهبي الشناوي .. مصر

… شِئْتَ .. أَمْ لَمْ تَشَأْ سَوْفَ تُحِبّ بُحْتَ .. أَمْ لَمْ تَبُحْ فِيكَ الْحُبّ …