الرئيسية / عربية / مهرجان دوز الدولي للشعر الشعبي بتونس تكسب الرهان !

مهرجان دوز الدولي للشعر الشعبي بتونس تكسب الرهان !

حين يتتبع الباحث الدراسات التي تناولت الشعر الشعبي – النبطي – فإنه يجد أن جميع تلك الدراسات تؤكد على  أن هذا الفن الشعري أنموذج لأدب فني بديع رسم خطوطه الأولى وأرسى دعائمه آباؤنا وأجدادنا المبدعون، فكان بحق سجلاً خالداً لتراث أمتنا وحضارتها، وأيامها الخالدة، فكانت قصائد شعرهم الشعبي سجلاً حافلاً ومرآةً تعكس  تفاصيل الحياة وفق مقتضى الزمان و المكان، بما تحتويه تلك التفاصيل من مفردات المأكل والملبس والمهنة والعمل، إضافة إلى العادات والتقاليد العربية الأصيلة، وقد صيغ ذلك كله في قالب شعري شعبي بديع.

 وفي أطار الاهتمام بالشعر الشعبي من الحكومات العربية ومؤسسات المجتمع المدني العربية فقد عاشت مدينة دوز من ولاية قبلي بالجنوب الغربي للجمهورية التونسية على وقع مهرجان دون الدولي للشعر الشعبي في دورته السابعة والتي انطلقت يوم الجمعة 9 ديسمبر 2022 و تواصلت على امتداد ثلاثة أيام بفضاء متحف الصحراء بدوز و قد واكبت الافتتاح السيدة مندوبة الشؤون الثقافية بقبلي والاطارات المحلية والجهوية ومحبي الشعر ورواده

وقد تضمن الافتتاح تكريم الفائزين في مسابقة الشاعر الصغير التي دأبت الهيئة على تنظيمها على هامش الدورة بمشاركة تلاميذ المدارس الابتدائية بالجهة و قد كان موضوعها ” المربي ” للشاعر الكبير البشير عبد العظيم كما تم تكريم عائلات ثلة ممن كانت لهم إسهامات جادة في هذا المهرجان و انتقلوا إلى الرفيق الأعلى أثناء جائحة كورونا و هي الفترة التي توقف فيها المهرجان كما استمتع الجمهور الحاضر بالشعر في الجزء الأول من المسابقة الدولية حول ” الوفاء ” إلى جانب الغناء البدوي بمشاركة كل من محمد بن قايد و أمين اللطيفي و رضا عبد اللطيف

أما السهرة فقد كانت على شرف المشاركين في المهرجان و كانت شعرية بامتياز فسح فيها المجال للشعراء غير المشاركين في المسابقة و قد احتضنها فضاء مركز التربصات والتخييم بدوز وفي الغد تواصلت المسابقة الدولية حول ” الوفاء ” و في مساء اليوم استمتع الجمهور الحاضر بمداخلات ضمن الندوة الفكرية التي نظمها المهرجان حول ” صورة المرأة في الشعر الشعبي ” بمشاركة الأستاذ الباحث بلقاسم بن جابر و الأستاذ الباحث حسن مبارك و الباحث جلال الشعينبي أما اليوم الختامي فقد خصص القراءات الحرة و تكريم المشاركين في المهرجان و الفائزين في المسابقة و كانت الجائزة الأولى من نصيب الشاعر أيوب علي لسود و الثانية تحصلت عليها الشاعرة تونس قصد الله أما الجائزة الثالثة فقد تحصل عليها الشاعر رضا الشريف كما تم تنظيم معرض لتمور نفزاوة ” عرض و تذوق ” قدمه الباحث محمد الأمجد الشايبي و معرض اللباس التقليدي .

………………….

شاهد أيضاً

دولة فخر .. “إهداء من شعراء و شاعرات الإمارات للوطن الغالي احتفاء بوصول مسبار الأمل إلى كوكب المريخ ” .. فكرة ومبادرة : الشاعر منذر بن نعمان الكعبي .. اشراف ومتابعة : الشاعرة مريم النقبي

… لجل الوطن كلنً يصوغ الفرايدويرصع أحروفه بياقوت وألماس ويسوق لأهل العز جزل القصايداللي فعايلهم …