الرئيسية / عربية / فتح باب الترشّح للموسم السابع في مسابقة أمير الشعراء

فتح باب الترشّح للموسم السابع في مسابقة أمير الشعراء

c2a5c4a7021fe900048edb3d0dcd0138
نقلا عن وكالة أنباء الشعر ” أبو ظبي “
أعلنت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية عن فتح باب الترشّح بمسابقة وبرنامج “أمير الشعراء” في موسمها السابع 2016-2017، خلال الفترة من 1 إغسطس ولغاية 30 سبتمبر القادم، وذلك عبر البريد الإلكتروني POP7@tcaabudhabi.ae. وسوف يتم الإعلان عن تاريخ إجراءات المقابلات التمهيدية للشعراء المترشحين مع لجنة تحكيم البرنامج بعد انتهاء فترة التسجيل.

برنامج “أمير الشعراء” مسابقة تلفزيونية في شعر العربية الفصحى، تُقام كل سنتين بالتناوب مع برنامج “شاعر المليون”، على مدى 10 أسابيع في مسرح شاطئ الراحة بأبوظبي، وقد حصل على اللقب خلال مواسمه الستة منذ عام 2007 ولغاية 2015 ستة شعراء من الإمارات، موريتانيا، سوريا، اليمن، مصر، والسعودية.. وقد نظمت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية فعاليات الموسم السادس من 25 مارس، لغاية 27 مايو 2015، وحصل على لقب “أمير الشعراء” الشاعر السعودي حيدر العبدالله.

وقد أكد السيد عيسى سيف المزروعي مدير إدارة السياسات والمشاريع الخاصة في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، أنّ برنامج أمير الشعراء يُعدّ أحد أهم البرامج التلفزيونية في العالم العربي التي تستلهم التراث الثقافي العربي العريق، وتهدف لاستعادة روائع الشعر والأدب العربي وإحياء الموروث الثقافي العربي وتحفيز الحراك في مشهد الشعر العربي المعاصر.

وأوضح أنّ مشروع برنامج أمير الشعراء يواصل تحقيق أهدافه ورسالته في النهوض بشعر العربية الفصحى والارتقاء به وبشعرائه، والترويج له في الأوساط العربية، وإحياء الدور الإيجابي للشعر العربي في الثقافة العربية والإنسانية، والتأكيد على دور أبوظبي في تعزيز التفاعل والتواصل الثقافي.

– وقد فاز برنامج “أمير الشعراء” بالجائزة الذهبية لفئة البرامج الثقافية في مهرجان الخليج للإذاعة والتلفزيون 2016 بالمنامة بمشاركة المئات من الأعمال. كما كان البرنامج قد حصد جائزة العويس للإبداع للعام 2014 عن فئة أفضل برنامج ثقافي محلي تلفزيوني. كما حصل على أهم جائزتين في عام 2009 في مجال العمل التلفزيوني على الصعيدين العربي والعالمي، كأفضل برنامج مُبدع في مهرجان A.I.B البريطاني، وعلى الجائزة الذهبية كأفضل برنامج في مهرجان الخليج للتلفزيون بمملكة البحرين.

من جهته أوضح السيد سلطان العميمي مدير أكاديمية الشعر في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، أنّ المشاركة مفتوحة في الموسم السابع للشعراء من عُمر 18 سنة إلى 45 سنة فقط، وتقتصر على القصائد المكتوبة باللغة العربية الفصحى، حيث يتوجب على من يرغب بالترشح إرسال قصيدته مطبوعة حصراً عبر البريد الإلكتروني.

وقد نجح البرنامج خلال ستة مواسم بالكشف عن 165 شاعراً مُبدعا تتراوح أعمارهم ما بين 18 – 45 سنة، وثقت إبداعاتهم الشعرية أكاديمية الشعر في دواوين شعرية مميزة.

وبرهنت المشاركات من شعراء صغار في السن على نجاح البرنامج في تشجيع المواهب الشابة، وعلى أن الشعر ما يزال مرغوباً ومنتشراً كوسيلة للتعبير عند مختلف فئات المجتمع.

ويتم قبول قصيدة الفصحى العمودية التقليدية، والشعر الحر أو التفعيلة، ولا تقبل قصيدة النثر. ويشترط أن يرسل الشاعر قصيدة عمودية واحدة لا تقل عن 20 بيتاً، ولا يزيد عدد أبياتها الإجمالي عن 30 بيتاً، أو يشارك بقصيدة شعر التفعيلة (الشعر الحر) ولا تزيد القصيدة عن مقطعين، كل واحد منها في حدود (15) سطراً.

كما ويشترط أن يرسل الشاعر مع قصيدته – وبشكل مطبوع – سيرة ذاتية مختصرة تبين تاريخ ميلاده ونشاطاته وإنجازاته الأدبية، بالإضافة إلى عنوانه الدائم في بلده، وعنوانه الإلكتروني، وأرقام التواصل معه، إضافة لصورة ملونة عن جواز سفر صالح لمدة سنة على الأقل.

وذكر العميمي أنّ البرنامج حاز على متابعة جماهيرية واسعة، وتغطية إعلامية فاقت التوقعات.. مُشيراً إلى أنّه تتم بث المنافسات النهائية تلفزيونيا على الهواء مباشرة على مدى 10 أسابيع عبر قناة أبوظبي وقناة بينونة، وفي الموسم الأخير انضم للبث كل من التلفزيون السعودي – القناة الأولى، وقناة المحور المصرية.

وأكد أنّ برنامج أمير الشعراء استطاع في مواسمه السابقة أن يعبر جغرافيا الخليج العربي عبر البث التلفزيوني المباشر إلى مئات الملايين في الدول العربية وجميع الناطقين بلغة الضاد في أنحاء العالم، حتى أطلقت المسابقة بشهادة الجميع حركة شعرية هامة تؤدي دوراً محورياً في تعزيز المشهد الثقافي العربي.

وقد ساهم في نجاح البرنامج إمكانات تنظيمية ولوجستية مناسبة تمّ توفيرها، وخطة إعلامية مدروسة، ودراسات استقرائية رصدت ردود الفعل والرأي العام في العالم العربي، وبفضل اختيار موفق للجان تحكيم خبيرة تمكنت من أن تتجاوز التحديات، وأن تنتصر للجمال والإبداع الشعريين.

الجوائز :

بالإضافة إلى البردة التي تمثل الإرث التاريخي للعرب، والخاتم الذي يرمز للقب الإمارة ـ تبلغ القيمة المادية لجائزة الفائز المركز الأول وبلقب “أمير الشعراء” مليون درهم إماراتي. فيما يحصل صاحب المركز الثاني على 500 ألف درهم إماراتي، ولصاحب المركز الثالث 300 ألف درهم إماراتي، أما جائزة صاحب المركز الرابع فهي 200 ألف درهم إماراتي، وتبلغ جائزة صاحب المركز الخامس 100 ألف درهم إماراتي .هذا إضافة إلى تكفل إدارة المسابقة بإصدار دواوين شعرية مقروءة ومسموعة للفائزين.

– الفائزون بمسابقة أمير الشعراء في المواسم السابقة :

الموسم الأول:

  • أمير الشعراء: عبدالكريم معتوق – دولة الإمارات.
  • محمد ولد الطالب – موريتانيا.
  • جاسم الصحيح- السعودية.
  • روضة الحاج – السودان.
  • تميم البرغوثي – فلسطين.

الموسم الثاني:

  • أمير الشعراء: سيدي ولد بمبا – موريتانيا.
  • محمد إبراهيم اليعقوب – السعودية.
  • أحمد بخيت – مصر.
  • مهند ساري – الأردن.
  • آدي ولد أدبا – موريتانيا.

الموسم الثالث:

  • أمير الشعراء: حسن بعيتي – سوريا.
  • بسام صالح مهدي – العراق .
  • تركي عبد الغني – الأردن .
  • وليد الصراف – العراق.
  • حكمت حسن جمعة – سوريا.

الموسم الرابع:

  • أمير الشعراء: عبد العزيز الزراعي – اليمن.
  • هشام الجخ – مصر.
  • منتظر الموسوي- سلطنة عُمان.
  • نجاح العرسان- العراق.
  • محمد حجازي- الأردن.

الموسم الخامس:

  • أمير الشعراء: د.علاء جانب – مصر.
  • يحيى وهاس – اليمن.
  • الشيخ ولد بلّعمش – موريتانيا.
  • هشام الصقري – سلطنة عُمان.
  • محمد أبو شرارة – السعودية.

الموسم السادس:

  • أمير الشعراء: حيدر العبدالله – السعودية.
  • د.عصام خليفة – مصر.
  • محمد ولد إدوم – موريتانيا.
  • نذير الصميدعي – العراق.
  • مناهل فتحي – السودان

شاهد أيضاً

“الفجيرة الثقافية” تطلق مبادرة “سجّل أنا إماراتي” احتفالاً باليوم الوطني الـ 49

… “الفجيرة الثقافية” تطلق مبادرة “سجّل أنا إماراتي” احتفالاً باليوم الوطني الـ 49 الإمارات، الفجيرة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *